البحث:
  • 4:01:32 PM
عمليات بغداد: القبض على عدد من المتهمين بجرائم قانونية مختلفة في بغداد almada-Bullet.pngالاعلام الامني: مقتل عنصر بداعش في كركوك almada-Bullet.pngالشؤون الداخلية والامن تضبط 3145 دعوى قضائية غير مسجلة وغير منجزة في ديالى almada-Bullet.pngتنظيم "داعش" يعدم قيادي يحمل الجنسية العراقية لدعوته المدنيين الى تسليم أنفسهم almada-Bullet.pngتنسيقيات تظاهرات ذوي المهن الصحية تعلن عن انتهاء الاضراب almada-Bullet.pngفرنسا تعلن مقتل "يحيى أبو الهمام" أبرز قادة القاعدة في منطقة الساحل almada-Bullet.pngامانة بغداد: اعادة افتتاح طريق اغلق امس الخميس في الكرادة almada-Bullet.pngالمدنيون يغادرون اخر معاقل داعش في سوريا almada-Bullet.pngاعتقال 4 أشخاص افتعلوا شجاراً عشائرياً مسلحاً في البصرة almada-Bullet.pngسروة عبد الواحد: تهديد قوباد طالباني لشاسور ما هو الا بسبب "الخوف من مصيره" almada-Bullet.pngمقتل عائلة واصابة 3 منتسبين في الشرطة الاتحادية بحادث سير في صلاح الدين almada-Bullet.pngرئيس ريال مدريد يحسم مصير "مودريتش" مع الميرنكي almada-Bullet.pngالكربولي:التاريخ يعيد نفسه.. سفراء الدول يجوبون العراق بحثا عن غنائمهم في ثروات العراق almada-Bullet.pngالهجرة والمهجرين: عودة 199 لاجئا عراقياً من تركيا almada-Bullet.pngفيفا يحرم تشيلسي من ضم لاعبين لفترتي انتقالات almada-Bullet.png
أخبار ذات صلة
لا يوجد اخبار ذات صلة..
اخبار دولية
حجم الخط :
اللجنة الدولية للصليب الأحمر تتحدث عن دمار «هائل» في الغوطة


27-10-2018 10:50 AM
عدد القراءات: 2228


 

 

 

 

وكالة المدار -

بيروت - أ ف ب

وصف مسؤول كبير في اللجنة الدولية للصليب الأحمر حجم الدمار الذي عاينه في الغوطة الشرقية قرب العاصمة السورية دمشق بأنه «هائل»، مؤكداً أن الاحتياجات الانسانية ما زالت كبيرة، إثر زيارته المنطقة التي شكلت معقلاً بارزاً للفصائل المعارضة.

وقال مدير قسم العمليات في اللجنة الدولية دومينيك ستيلهارت للصحافيين في بيروت، إثر عودته من سورية: «لقد هالني حقاً حجم الدمار الذي وجدناه في الغوطة. لم يسبق لي أن رأيت شيئاً مماثلاً لذلك».

وتعرضت الغوطة لحصار استمر سنوات، قبل أن تشن قوات النظام السوري بدعم روسي عملية عسكرية واسعة النطاق في شباط (فبراير) انتهت في نيسان (أبريل) بسيطرته على كامل المنطقة التي كانت تعد أبرز معاقل الفصائل المعارضة قرب دمشق. وتسبب القصف والغارات خلال الهجوم بمقتل أكثر من 1700 مدني. وبموجب اتفاقات بين النظام والفصائل أبرمتها روسيا، تم إجلاء عشرات الآلاف من المقاتلين والمدنيين على دفعات إلى شمال سورية. وبدأ النازحون الى مناطق مجاورة بالعودة تدريجياً إلى منازلهم وإن بشكل غير جماعي.

وأوضح ستيلهارت: «في بعض المناطق من الغوطة، كما في حرستا حيث كنا، فإن نحو تسعين في المئة من البنى التحتية مدمرة بشكل كامل».

وتابع: «حجم الدمار هناك حقاً صادم». وتوزع اللجنة الدولية للصليب الأحمر المواد الغذائية والمستلزمات الأساسية الأخرى على السكان والنازحين المحتاجين في سورية. كما تتولى إصلاح شبكات الإمداد بالمياه، ودعم الخدمات الطبية في مناطق عدة بينها الغوطة الشرقية.

اضف تعليقك

التعليقات

لا يوجد تعليقات


اكتب تعليق

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة المدار بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة المدار علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :